Auteur 1 : EL ALAOUI KHALID,
Auteur 2 : SGHIR SAID,


الكلمات المفاتيح:

وثائق التعمير – التخطيط العمراني – تصاميم ا لتهيئة – الضاحية


ملخص:

تكتسي وثائق التعمير أهمية بالغة، على اعتبار كونها تشكل اإلطار القانوني للتخطيط العمراني، واألداة األساسية
لتنظيم المجال واستعماله على المدى القريب والبعيد، حيث ترغب اإلدارة في التحكم في النمو والتطور السريع للمجال المبني،
من خالل ضبط استعمال األرض ومختلف االستعماالت العقارية على المستوى المجالي والزمني)أحمد المالكي. )2008 .)
ص16 .)
إلنجاز هذا العمل قمنا بزيارة للمصالح اإلدارية التي تعنى بإنجاز وثائق التعمير، أو تلك المتدخلة بطريقة أو بأخرى
في إعدادها، لغرض إجراء مقابالت مباشرة نحاول من خاللها اإلجابة على مجموعة من األسئلة المتعلقة بظروف إنجاز
الوثيقة، والصعوبات التي اعترضت ذلك، باإلضافة إلى ذلك حصلنا على وثائق التعمير الخاصة بالمراكز الضاحوية
المدروسة، وحاولنا مراجعتها ووضع تقييم لها، للبحث في مدى تنزيلها على أرض الواقع.
تحظى ضاحيتي فاس ومكناس بتغطية مهمة بتصاميم التهيئة، لكن هناك تباين في عدد التصاميم لكل مركز ومدى
فاعليتها، فمسألة تنزيل مقتضيات وثائق التعمير بالضاحية تصطدم بعدة معيقات تتمثل في طول مدة دراسة وثائق التعمير،
لتصبح متجاوزة في الواقع، ومشاريع االستثناء التي تغير من التنطيق المعتمد بالوثيقة، في هذا اإلطار ستحاول هذه المقالة
المقارنة فيما بين المراكز الضاحوية لمدينتي فاس ومكناس فيما يخص وثائق التعمير ومدى تفعيلها.




Publié

30/04/2021

Vol. 3 No 5 (2021)

Rubrique

Articles