محمد أوشرو : 1 Auteur
يوسف بالحاج : 2 Auteur


الكلمات المفاتيح:

الحكامة الترابية، الفاعلون، كتلة تيشوكت، االستراتيجيات، االستشراف الترابي.


ملخص :

تقدم الجبال المغربية مجاالت فريدة من التنوع االحيائي والثقافي، اال أن معظم سكانها يعانون من الفقر والهشاشة، كما أن
النظم االيكولوجية بها معرضة بشكل كبير للمخاطر الطبيعية والتدهور البيئي.
تحاول هذه الورقة البحثية تسليط الضوء على دور الفاعلين في ترسيخ نموذج حكامة يراعي خصوصيات التنمية بالمناطق
الجبلية، نظرا الى األهمية التي أصبحت تحظى بها الحكامة في عملية تقويم التدبير الترابي، ودورها في تدبير التنمية بالمجاالت
الجبلية المغربية عموما، وكتلة تيشوكت بشكل خاص، باعتبارها جزء ال يتجزأ من المنظومة الجبلية المغربية.
لتحقيق هذا الغاية، اعتمدنا دراسة ميدانية، عملنا فيها على جرد الفاعلين المعنيين مباشرة بالتنمية على مستوى الكتلة،
سواء على المستوى المحلي أو المستويين اإلقليمي والجهوي، وتحديد أدوارهم وأهدافهم واستراتيجياتهم، ومعرفة بنية العالقات
التي تربط بينهم. ومن تم تقييم انعكاساتها على واقع الحكامة الترابية بمجال الدراسة.
بناء عليه أظهرت لنا نتائج تحليل الدراسة الميدانية، أن المناطق الجبلية بصفة عامة والكتلة بشكل خاص تفتقد إلى فاعلين
أساسين قادرين على القيام بعمليات تنسيق تدخالت باقي الفاعلين في مجال التنمية، وأن مواقعهم ال تتالءم والصالحيات
الواسعة التي منحها لهم الدستور وميثاق الالتمركز اإلداري.




Publié

30/04/2021

Vol. 3 No 5 (2021)

Rubrique

Articles